جمعية أصدقاء اللاعبين تعايد منتسبيها
جريدة الرياض -

أقامت جمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية حفل معايدة اللاعبين القدامى في مقر الجمعية بمناسبة عيد الفطر المبارك، وذلك بحضور رئيس مجلس الإدارة ماجد عبدالله وعدد من أعضاء مجلس الإدارة، وأسماء بارزة من اللاعبين القدامى مستفيدي وأصدقاء الجمعية، وشهد الحفل حضور رجل الأعمال الأستاذ عبدالملك الروق الذي قدم بدوره هدايا تذكارية بمناسبة العيد للاعبين القدامى.

بدوره هنأ رئيس مجلس الإدارة ماجد عبدالله اللاعبين القدامى والوسط الرياضي كافة بعيد الفطر المبارك، مؤكداً أن الجمعية حريصة على إقامة مثل هذه اللقاءات ضمن برنامج «تقدير»، والذي يهدف إلى رد الجميل للاعبين القدامى نظير ما قدموه لرياضة الوطن محلياً وفي المحافل الدولية من إنجازات كانت سبباً في رفعة الرياضة السعودية، وأضاف «سعيد بلقاء إخواني اللاعبين القدامى وتبادل التهاني معهم بعيد الفطر المبارك، وسعادتي أكبر بلقاء أولئك اللاعبين الذين سبقونا في الملاعب فهم بدؤوا المسيرة ونحن سرنا عليها ومن بعدنا سيكملها غيرنا»، مشيراً إلى أن أحد أهداف الجمعية الرئيسة هي إعادة هؤلاء اللاعبين إلى الواجهة وتذكير المجتمع الرياضي بما حققوه من إنجازات رغم معاناة البداية في الرياضة السعودية والتي دفعتهم إلى أن يضحوا بالكثير من أجل ذلك، مبيناً أن الجيل الحالي لم يلحق على هذه الإنجازات ومع عصر السرعة وتسارع الأحداث نسي بعضهم ما قدمه هؤلاء، وكانت النظرة السائدة في الوسط الرياضي أن التقدير لا يأتي لهؤلاء النجوم إلا بعد رحيلهم، مشيراً إلى أن ذلك دفع الجمعية لأن يكون هناك برنامج متكامل لتقدير هؤلاء النجوم الأحياء منهم ومن رحلوا عنا رحمهم الله بالوفاء لأسرهم وأبنائهم، مختتماً حديثه قائلاً: «أسعدونا في الملاعب في زمنٍ فات وجاء دورنا اليوم لنسعدهم وفاءً وعرفاناً لهم».

مصطفى إدريس وماجد عبدالله وفهد الحبشي والعبدلي


إقرأ المزيد